الرئيسية / منوعات / حكم حلاقة الشعر في أول عشرة أيام في شهر ذي الحجة و فتوي دار الافتاء بهذا الشأن
حكم حلاقة الشعر
مدير حسابات الفتوي

حكم حلاقة الشعر في أول عشرة أيام في شهر ذي الحجة و فتوي دار الافتاء بهذا الشأن

يتسأل عدد من المسلمين في العالم العربي والاسلامي عن حكم حلاقة الشعر في العشر الاوائل من ذي الحجة لمن اراد ان يضحي من غير حجيج بيت الله الحرام وكان الشيخ علي فخر الدين مدير حسابات الفتوي بدار الافتاء المصرية اجاب عن هذا السؤال في لقائه التلفزيوني علي شاشة قناة الناس الفضائية .

وقال الشيخ في اجابته انه يجوز لمن اراد ان يضحي من المسلمين في انحاء الارض التشبه بالحجيج وعدم حلق الشعر للرجال والنساء تشبها بحجاج بيت الله الحرام اما من اراد الحلق فلا مانع ان يقوم بحلاقه شعره وذقنه ان اراد ذلك ولا حرج علية .

اما عن موعد الالتزام بعدم حلق الشعر فقد اشار الشيخ ان الالتزام بعد الحلق ياتي منذ بدء غرة شهر ذي الحجة والي ان يقوم المضحي بذبح الاضحية سواء اول يوم من ايام العيد او ثاني او ثالث يوم الي ان يقوم بذبح الاضحية واشار ان عدم حلق الشعر هو واجب بالنسبة لحجاج بيت الله الحرام الي حين ذبح الهدي خلال ايام التشريق الاربع .

واشار انه اذا كان المضحي يضحي بالانابه عن شخص اخر فلا باس علية في حلق شعره غير انه من المستحب ان لا يحلق المسلمون من الرجال والنساء شعورهم خلال العشر الاوائل من ذي الحجه ولا يجوز للحجاج ان يحلقوا رؤسهم الا في حال وجود عذر يتمثل في وجود ازي او مرض بشعره سواء كان شعر الجسد ام شعر الراس والوجه .

وبالتالي فانه يجوز للمسلمين من غير الحجاج ان يقوموا بحلق شعر رؤسهم او الوجه او الجسد ان ارادو ذلك ولا اثم عليهم وان اراد المسلمون ان يتشبهو بحجاج بيت الله الحرام فلهم الاجر والثواب عند الله تعالي والله اعلي واعلم .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *