الرئيسية / اخبار العالم / كاتب افغاني يكتب ان البوركيني كشف عن هشاشة العلمانية الاوربية المزعومه
البوركيني
منع الارتداء

كاتب افغاني يكتب ان البوركيني كشف عن هشاشة العلمانية الاوربية المزعومه

كتب عدد كبير من الصحفيين عن الجدل الذي اثير عقب ظهور احدي الشابات المسلمات بزي البوركيني علي احدي السواحل بالشواطئ الاوربية واعتراض عدد كبير من النخب السياسية الاوربية علي هذا المنظر متعللين في ذلك ان ذلك السلوك يمثل تهديد للحرية التي تتمتع بها الدول الاوربية .

غير ان عدد من كتاب العالم اكدوا ان ذلك الجدل الذي اثير بشان البروكيني يكشف عن هشاشة العلمانية الاوربية المزعومه التي تبين عدم ثقتها في نفسها واهتزاز ركائز الحرية والديمقراطية الهشة في الدول الاوربية والمجتمع الاوبي المصر دائما علي خلق عدو وهمي له من الداخل يسمي الاسلام

واشار الكاتب الافغاني ان الشركات المصنعة للبوركيني تؤكد ان حوالي اربعين بالمائة من عملاء البوركيني هم غير المسلمين وتم ارتدائة لاول مرة من قبل رئيسة الطباخين البريطانيةنيغالا لاوسن ولم يتم هذا الشكل من الهجوم الشرس عند ارتدائها له

واضاف الكاتب ان البريطانيون والاوربييون المسلمين الان قادرين علي تحقيق التعايش مع القيم الاوربية والاسلامية معا ضاربين اكبر مثل في تحقيق الحرية والديقراطية بمفهومها الصحيح خاصة الشباب من المسلمين من اصل الاوربي

واشار ان المسلمين الاوربين اصبحوا اكثر جرئه من ذي قبل في التعبير عن هويتهم المحافظة التي تنص عليها دياناتهم الاسلامية دون خوف اكثر من المسلمين الاوائل وانهم اكثر تفهم للحرية بالمفهوم الصحيح من النخبة الاوربية المزعومه

وانهي الكاتب مقاله حول العلمانية الاوربية الهشة قائلا ان المجتمع الاوربي يعاني من ركود اقتصادي وفكري حيث يزعم الحرية دون وجود ادلة دامغه تؤكد ايمانه بتلك المبادئ المزعومة عن حرية الفرد في العقائد وانه تكون لدي المجتمع الاوربي نخبة هشة وضعيفة تعمل علي خلق عدو داخلي لها دون اي مبرر يبرر لها تلك الفعال المشينه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *