الرئيسية / اخبار الرياضة / نتيجة مباراة ليفربول و توتنهام اليوم 27/8/2016 الدورى الانجليزي
الدورى الانجليزى
ليفربول

نتيجة مباراة ليفربول و توتنهام اليوم 27/8/2016 الدورى الانجليزي

انتهت منذ قليل مباراة ليفربول الانجليزي لكرة القدم ضد توتنهام الانجليزي لكرة القدم اليوم فى مباراة مثيرة جدا فى افتتاح مباريات الجولة الثالثة من الدورى الانجليزي لكرة القدم و قد اقيمت مباراة اليوم على ملعب الوايت هارت اوف ملعب فريق توتنهام الانجليزي فى مدينة لندن الانجيلزية العاصمة و المباراة قد كانت بقيادة الحكم روبورت مادلى و قد انتهت المباراة بالتعادل الايجابى بهدف لمثلة ليرتفع رصيد فريق توتنهام الى خمسة نقاط من انتصار و تعادلين و لم يتلقى فريق توتنهام هزائم حتى الان و بينما فريق ليفربول قد تلقى هزيمة و لذلك فان رصيدة قد ارتفع الى اربعة نقاط من انتصار و هزيمة و تعادل و حتى الان فان بداية ليفربول فى الدورى الانجليزي قد تكون سيئة بعض الشىء و انطلاقة ليست جيدة و لكن فريق توتنهام حتى الان يسير بشكل جيد جدا نحو المنافسة على لقب الدورى الانجليزي الموسم الحالى

و قد بدء يورجن كلوب المدير الفنى الحالى لنادي ليفربول مباراة اليوم بتشكيلة مكونة من فى حراسة المرمي سيمسون مينيوليه و فى خط الدفاع كل من  كلاين و  لوفرين و جويل ماتيب و ميلنر و فى خط الوسط الدفاعى كل من  هندرسون و  فينالدوم و ادم  لالانا و فى خط الوسط الهجومي الثنائى  كوتينيو و سيدو  ماني و فى خط الهجوم البرازيلى فيرمينو وحيدا و قد اعتمد يورجن كلوب على خطة المهاجم الوهمي الذى اثبتت فشلها و لكنة حققت نقطة من ركلة جزاء و ليست من هدف حقيقى و لكن لا شك بان ليفربول يعانى من غيابات عديدة و لذلك فان كلوب بدء يجرب خطط اخرى

و قد بدء الشوط الاول فى مباراة اليوم بمستوى جيد جدا من فريق ليفربول و سيطرة على الكرة لاطول مدة ممكنة بالاضافة الى اللعب على الاطراف مما جعل الخطورة لفريق ليفربول اضعاف اضعاف و من ثم فى الدقيقة الثلاثون كاد الاعب سيدو مانى بتسجيل الهدف الاول لليفربول من تسديدة قوية و لكن الحارس فورم حارس مرمي فريق توتنهام البديل تصدي لها بكل براعة و من ثم فى الدقيقة الثانية و الاربعون و قبل نهاية الشوط الاول بدقائق قليلة ياتى الاعب فرمينو باختراق من الناحية اليمنى و بالفعل يتعرض لاعاقة من الاعب لاميلا الذى قام بجذبة من التشيرت الخاص بة و وقع الاعب و احتسب الحكم الانجليزي روبورت ماكدلى ركلة جزاء صحيحة الى فريق ليفربول و تقدم لها الاعب ميلنر لتسديدها على عكس المتوقع ان يسددها كوتنهيو و لكن سجلها ميلنر بكل براعة و تصبح النتيجة هدف مقابل لاشىء و ينتهي الشوط الاول بتقدم ليفربول بهدف

و فى الشوط الثانى كانت الخطورة لفريق توتنهام تقريبا طوال اول نصف ساعة فى الشوط الاول و لكن تالق خط دفاع فريق ليفربول كان لة دور فى الحفاظ على نظافة شباك الحارس مينويلية و لكن فى الدقيقة الثانية و السبعون على اثر عرضية ممتازة من الاعب ايريكسن يحولها الاعب هارى كين براسية الى الخلف ياتى الظهير الايمنى دانى روز و يسددها بخارج قدمة تقريبا بكل براعة و بكل دقة فى الزاوية المغلقة و يسجل بها الهدف الاول لنادي توتنهام و هدف اعادة المباراة الى نقطة الصفر و تصبح النتيجة هدف مقابل لاشىء و استمرت تلك النتيجة الى نهاية المباراة رغم احتياج الفريقين الى الثلاث نقاط و انتهت المباراة بالتعادل الايجابى بهدف لمثلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *