الرئيسية / اخبار مصر / المحكمة الادارية العليا تقبل طلب رد المحكمة فى قضية تيران وصنافير
المحكمة الادارية العليا تعلن ان جزيرتى تيران وصنافير مصريتان
ترسيم الحدود

المحكمة الادارية العليا تقبل طلب رد المحكمة فى قضية تيران وصنافير

قررت المحكمة الادارية العليا الدائرة السابعة قبول  الطعون الموجهه من قبل الحكومة  الدائرة الاولى  فى احقية جزيرتى تيران وصنافير  , على اعتبار هل هما تبعاً لمصر أم للمملكة العربية السعودية , وقد اقرت المحكمة الادارية العليا انعدام الخصومة بين من رفع الدعوى والمستشارين , وان طلب الرد يستوجب  فحص الملفات والمستندات  , حيث كان قد تم رفض الدعوى فى وقت سابق من المحكة الادارية  فى ترسيم الحدود بشأن جزيرتى تيران وصنافير وانهما سعوديتان .

وقد اشارت المحكمة الادارية أنه يجب على اعضاء الدائرة  أن يرد كل واحد بمفردة وبطريقة سرية , ولكن جاء الرد جماعى من اعضاء المحكمة, وهذا مخالف للقانون ,  وان المحكمة منعت  دفاع الخصوم  لانها رفضت تقديم المستندات المطلوبة .

فقد وقع الرئيس السيسى مع نظيرة الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين , وثيقة على أن جزيرتى تيران وصنافير سعوديتان وليست مصريتان , وقد حدث جدل واسع بهذا الشأن , وردود فعل غاضبة فى الشارع المصرى ,  وقد حكم القضاء الادارى ببطلان الاتفاقية وان الجزيرتين مصريتان وان هذا الحكم غير نهائى , وقد طعنت الحكومة على هذا الحكم.

وترسيم الحدود بين مصر والسعودية , وبموجبه تم الاتفاق بين البلدين على احقية السعودية بتيران وصنافير ‘لا أن هذا الحكم لا يدخل حيز التنفيذ إلا بالمرور على مجلس النواب ,  وبوافقة من مجلس النواب , علاوة على رفع بعض المحامين دعاوى امام القضاء الادارى مناهضة للجزيرتين لإثبات انهما مصريتان .

وقد قام المحامى  مالك عدلى بالتظاهر والتجمهر واعلان  ان الجزيرتين مصريتان , وذلك فى جمعة اسماها جمعة الارض , مما تسبب  ذلك فى القبض عليه عدة اشهر, وبعض من المتظاهرين , مما زاد من التوتر داخل الشارع المصرى , واتهام الرئيس السيسي بإنه باع جزيرتى تيران وصنافير مقابل علاقات استثمارية مع السعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *