الرئيسية / اخبار مصر / البدء في اغلاق شركات الصرافة وخبير اقتصادي يؤكد الاغلاق يحل 70% من المشكلة
البنك المركزي
تراجع سعر الدولار

البدء في اغلاق شركات الصرافة وخبير اقتصادي يؤكد الاغلاق يحل 70% من المشكلة

تواصلت الدولة بعد البحث الدائم عن حلول نهائية لمشكلة أزمة الدولار الحالية وتحكم تجار العملة الخضراء في رفع سعر الدولار ، وتجميع العملة وتخزينها لتحقيق الربح الكثير من الازمة ، وتدفع الدولة والمواطنين الفرق في الاسعار والاستيراد بسبب ارتفاع سعر الدولار في السوق السوداء ، وتحدث الكثير من خبراء الاقتصاد بأغلاق شركات الصرافة الغير ملتزمة والمتسببة في الازمة الحالية للدولار ، وبينما أقترح البعض الاخر اغلاقها نهائياً والجدير بالذكر ان الدولة قامت بعمل التراخيص الخاصة بشركات الصرافة حتي يبقي عملها قانونياً ، حيث كان في السابق صاحب شركة الصرافة هو تاجر يقف في الشارع يجمع عملة الدولار ثم يبيعها بسعر مرتفع قليلاً ، ومن ناحية أخري ان تكون شركات الصرافة متاحة طوال الوقت لتبديل العملات علي عكس البنوك التي تغلق في وقت محدد يومياً .

جدل حول البدء في اغلاق شركات الصرافة

وافق رئيس مجلس النواب علي عبد العال علي المشروع المقدم من الحكومة لتعديل القانون لسنة 2003 ، واتجاه البرلمان لسن قانون لاغلاق شركات الصرافة ، وأثار ذلك حالة من الجدل بين الترحيب والرفض وأعلن عضو اللجنة الاقتصادية النائب عاطف ناصع ان قرار رئيس مجلس النواب بسن قانون لالغاء شركات الصرافة هو مطلب جميع النواب بالاجماع ، وذلك للقضاء علي الفساد في السوق النقدي في مصر حيث تبقي دائماً الشركات المصرفية هي المتسببة في رفع سعر الدولار ، وبينما يوجد طرف أخر يرفض قرار الاغلاق ويؤكد انه ليس الحل للأزمة الحالية ، وان الحكومة تركت المشكلة الرئيسية واتجهت الي بعض الاسباب فقط ، بينما أكد خبير اقتصادي ان قرار اغلاق شركات الصرافة ستحل 70% من المشكلة الحالية للدولار  بعد ارتفاع الدولار الي أعلي مستوياته .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *