الرئيسية / منوعات / قنديل بلوش شقيقها لست نادما علي قتلها قضية شرف
قنديل بلوش
قنديل بلوش شقيقها لست نادما

قنديل بلوش شقيقها لست نادما علي قتلها قضية شرف

المتهم وسيم شقيق المجني عليها ويعد وسيم أصغر من المدعية قنديل بلوش و هي عارضة الأزياء  الشابة التي يتراوح عمرها الي ما يرق من 26 عاما تقريبا ، و عن اعترافات وسيم حول كيفية قتل قنديل قال إنه توجه الي منزلها ثم قام هو منأن مساعدة ابن عمه بتهديد المجني عليها ثم انها عليها و خنقة حتي أن لفظ أنفاسها الاخيره و تنتقل الي الدار الاخره ، و بعد أن قام المجني عليه بفعله قام بالفرار علي الفور هو و ابن عمه إلا أنه لم يتمكن من الفرار لأن الشرطه قبضت عليه في ديرة غازي خان والواقعة في وسط باكستان .

و قبيل ايام من موت قنديل أصدرت عدة تصريحات تفيد بانها تتعرض الي العديد من التهديدات بالقتل ، اما عن اعترافات شقيق قنديل والاسم الأصلي لها هو فيروز عزيم ،ادعي انه ليس نادما علي الاطلاق لأن ما تفعله ليس من تقاليد العائلة التي أساءت لها قنديل بشكل مبالغ فيه من نشرها صور غير لائقة وبها سفور حيث اعتادوا أن نري مثل هذه الصورة التي تدعو الي الفجور و انحدار المستوي الأخلاقي ، و لم يشعر شقيق المجني عليها بأي شعور ندم لانها كذلك تستخف بائمة المساجد و ظهرت بصور لها مع رجل دين لتستهزء به.

و من ناحية أخري أفادت بعض المصادر أن أخوات المجني عليها قبل قتلها طلبوا منها أن تقف عن نشر صورها المخلة بالآداب والعرف والتقاليد الدينية الإسلامية و كذلك التقاليد في باكستان أن تلك الصور تسيئ الي العائلة والحق بها العار الذي لأ يمكن تحمله ، إلا أن قنديل استمرت في نشر الصور من دون توقف و هذا مما دفعهم علي الانفاق الي قتلها .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *