الرئيسية / اخبار العالم / تفاصيل اقالة الزند من منصبه و الاسماء المرشحة لتولي منصب وزير العدل الجديد
تفاصيل اقالة الزند
المستشار احمد الزند

تفاصيل اقالة الزند من منصبه و الاسماء المرشحة لتولي منصب وزير العدل الجديد

شهدت الايام القليلة الماضية احداث متلاحقة شهدتها مصر بخصوص المستشار المعروف احمد الزند و اثارته لسخط واسع و جدال كبير في الرأي العام المصري, و كذلك على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي و السوشيال ميديا حيث ان المستشار احمد الزند اثار ضجة كبيرة و فتح على نفسه ابواب من الجحيم بسبب ما سماه هو زلة لسان غير مقصودة كلفته الكثير.

تفاصيل اساءة المستشار احمد الزند لشخص الرسول صلى الله عليه و سلم:

بدأت القصة حين كان المستشار الزند مستضافا على احدى القنوات الفضايئة في برنامج حواري او توك شو و كان برفقه احد المذيعين على قناة النهار الفضائية المعروفة , و تطرق الحديث الى معاقبة المسيء و المخطيء ايا كان اسمه او انتماؤه او سلطته او مهنته و خلافه, و ان القانون ينبغي ان لا يحابي, و حتى الان لا يوجد في الكلام ايه اساءة الى شخص الرسول الكريم, لكن الكلمة التي اثارت الملايين هي كلمة حتى لو النبي التي تلفظ بها الزند , و برغم من ان الزند بعدها فورا استدرك كلامه و استغفر و اعتذر و صلى على النبي محمد صلى الله عليه و سلم الا ان هذا لم له عند مشاهدي تلك الحلقة و قد جلب عليه ويلات من اللوم و الغضب و السخط.

جدال في مواقع التواصل الاجتماعي حول ما قالة المستشار احمد الزند:

اثار خطأ المستشار الزند سخط واسع و كذلك ردود افعال متباينة, فالبعض قال ان ما قاله الزند مجرد زلة لسان عابرة و غير مقصودة و ان الزند لم يكن يقصد على الاطلاق اي اهانة لشخص النبي الكريم او الاساءة اليه او ازدراء الاديان على الاطلاق, و ذلك ما يثبته رد فعله الطبيعي بعد صدور الكلمة منه حيث استدرك و استغفر لا شعوريا و صلى على النبي صلى الله عليه و سلم , و ه  ما يثبت حسن النية و سلامة السريرة من اي ضغينة او قصد اهانة او ازدراء.

اما البعض الاخر فقد هاجم بشدة ما تلفظ به الزند معتبرا اياها جريمة نكراء في حق الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم , و قد صدرت من شخص مسلم و على قناة مسلمة و تابعة لدولة مسلمة و هو قمة العار على الاسلام و على المسلمين , و قد طالبوا بضرورة اتخاذ رد فعل رادع لكل من تسول له نفسه التطاول على الله او الرسول حتى و لو كان عن طريق مجرد زلة لسان عارضة و غير مقصودة.

في الوقت الذي ذهب فيه اخرين الى نقطة ابعد من هذا في تحليلهم للامر فقالوا ماذا لو ان الزند قد قال حتى لو كان السيسي او قال حتى لو كان الرئيس هو المخطيء هل كان سيختلف الامر و هل كان الامر سيمر مرور الكرام ان انه سوف يعتبر اهانة للرئيس و يتم اقالة الزند فورا .

الاسماء المرشحة لتولي مهام المنصب الشاغر خلفا للزند:

و الان و بعد ان اقيل الزند من منصبه بقرار من رئيس الوزراء المصري الحالي المهندس شريف اسماعيل و اصبح منصبه و هو منصب وزير العدل الحالي شاغرا , كثرت التوقعات و التخمينات حول هوية صاحب المنصب الجديد الذي سوف يتولى مهام المنصب خلفا للزند , و يأتي على رأس قائمة التوقعات  المستشار عادل الشوربجي , كما ان التوقعات قد ذكرت كلا من المستشار حسن بدراوي و المستشار حسن بسوني بالاضافة الى المستشار عزت خميس.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *