الرئيسية / اخبار العالم / العالم ينتظر هبوط رائد الفضاء سكوت كيلي يوم الثلاثاء القادم Scott Kelly
سكوت كيلي رائد الفصاء الأمريكي
رحلة سكوت كيلي

العالم ينتظر هبوط رائد الفضاء سكوت كيلي يوم الثلاثاء القادم Scott Kelly

العلم لا ينتهي و الكون بلا حدود هكذا يمكن أن نقول عندما نتحدث عن أي رحلة للفضاء أو أي علم أو اختراع جديد يظهر للبشرية و منذ أن اصبح العالم الكبير عبارة عن قرية صغيرة و انتشار مفهوم العولمة الذي ترتب عليه انتشار المعلومات من مكان لأخر في أقصي وقت ممكن .

رحلات الفضاء الخارجية 

يحاول العالم من وقت لأخر البحث عن أسرار الكون المعجز و يبحث عن كيفية تكوينه و كيف تسير المجرات و غير تلك العلوم و التي يترتب عليها معرفة العديد من المعلومات و لقد حاول الانسان منذ القدم معرفة هذا الكون و البحث عن أصل تكوينه و لقد كانت تلك الرحلات من أهم الرحلات التي تهدف لاكتشاف مناطق جديدة من العالم و تتكلف تلك الرحلات مليارات الدولارات و رغم تلك التكلفة العالية جدا الا أن فائدة معرفة الكون تساوي اضعاف المبالغ التي يتم صرفها علي مثل تلك الرحلات و لقد كانت أهم الرحلات التي استطاع الانسان الخروج بها رحلته الي القمر و النزول و الهبوط عليه و تلاها العديد من الرحلات و التي تعمل علي اكتشاف الكواكب و اي منها يصلح للعيش عليها .

رحلة سكوت كيلي
سكوت كيلي

رائد الفضاء سكوت كيلي 

يعتبر سكوت كيلي من أهم رواد الفضاء في العالم و يأتي هذا الأمر بسبب ما يقوم به في الوقت الحالي حيث يعتبر الثلاثاء القادم نهاية سنة كاملة قضاها في الفضاء في رحلة تعتبر الاطول في تاريخ رواد الفضاء و التي تستمر لأكثر من عام كامل و تأتي أهمية تلك الرحلة في مدتها حيث أن تلك الرحلة تستغرق نحو ضعف المدة التي استغرقتها أي رحلة أخري قامت بها وكالة الفضاء الامريكية ناسا Nasa و أطلقت علي تلك الرحلة اسم بعثة العام One-Year Mission و ذكرت الوكالة أن تلك الرحلة عملت علي اكتشاف العديد من الفوائد البحثية في مختلف الفئات .

مهمة رحلة الفضاء “بعثة العام”

من المعروف أن كل المهمات العلمية و التي تقوم بها وكالة ناسا الامريكية تهدف الي تحقيق العديد من الاغراض العلمية و من تلك الاغراض العلمية الغرض الطبي و التي تتعلق بأنواع معينة من الطب مثل الطب النفسي و الطب الحيوي بالاضافة الي تحقيق الهدف الأكبر و هو العمل علي الاستعداد بشكل جيد جدا للنزول علي كوكب المريخ كأول رحلة يمكن أن تنطلق الي هناك وتكون مأهولة بالانسان من رواد الفضاء .

اهمية رحلة كيلي 

تأتي رحلة كيلي لتضيف الي العلم العديد من الانجازات و ليس كيلي هو رائد الفضاء الأول الذي يقضي مدة العام الكامل في الفضاء فلقد سبقه العديد من رواد الفضاء و منهم رائدين فضاء روسيين و لكنه يعتبر الاول من نوعه الذي يخرج لقضاء عام كامل في الفضاء بهدف دراسة تأثيرات البقاء في الفضاء لأطول علي الجسم البشري و بالتالي تركز رحلته علي تقنيات بحثية و تقنية واسعة المجال و من خلالها يمكن التعرف علي مدي التأثيرات علي الوظائف الحيوية للجسم البشري حيث تم الاحتفاظ بعينات من الرائد تتمثل في عينات من البول و الدماء و اللعاب و ذلك من كيلي الذي يبلغ من العمر نحو 52 عامًا بالاضافة الي المساعد الذي كان معه في الرحلة و هو رائد الفضاء الروسي ميخائيل كورنينكو و الذي قضي معه في تلك الرحلة نحو 340 يومًا قضاها في تحاليل طبية متنوعة و لم تكن الرحلة مقتصر علي تأثير الفضاء علي الانسان بل شملت أيضًا نحو 400 دراسة علمية مثل اختبارات حاسوب و أنشطة يومية و اختبارات علي المحاصيل .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *