الرئيسية / منوعات / مقدار زكاة الفطر كما حددها الشرع في شهر رمضان
مقدار زكاة الفطر
الزكاه

مقدار زكاة الفطر كما حددها الشرع في شهر رمضان

زكاه  الفطر المقصود بها : هي الزكاه التي توجب بالفطر من شهر رمضان المبارك ،  و هي واجبه علي جميع المسلمين سواء كان كبير او صغير او كان راجل او امراه  ، سواء كان له الحريه التامه او كان عبدا تحت سلطات اخري وذلك كما جاء في الكتاب الله  والسنه النبويه

حكم زكاة الفطر : شرع الله زكاة الفطر في شهر شعبان وذلك كان في السنه الثانيه  من هجرة الرسول ،  و جاء مشروعية زكاة الفطر لكي تكون تطهير للنفوس المسلمين وتطهير للصائم من وقوعه في الكلام الفاحش والفضاء والمنكر وأي أفعال وأقوال لا يوجد لها معني صدر من الصائم  دون قصد او وعي أثناء صيامه ،  كما تكون مساعده للفقراء والمحتاجين واطعام المساكين والمعزورين ،  وتجب الزكاه علي المسلم الحر الذي يملك مقدارها يفيض عن قوته وقوت اسرته يوما وليله ويخرها عن نفسه عن زوجته وابنائه وجميع  من يتولي امورهم ويقوم بالانفاق عليهم ويتحمل مسؤليتهم .

مقدار زكاة الفطر  :  الواجب في زكاة الفطر اربع اضعاف اي اربع امداد من كل زاد وقوت في المنزل مثل الشعير والذره وكل متناول الأفراد مثل اللبن والتمر  ،  او مايشابه ذلك و يحتسب قوتا  وقال بعض العلماء واهل الفقه ان تخرج من كل شئ اربع اضعاف الا البر فانه يجزي نصف اربع امداد “صاع” .

متي تجب زكاة الفطر : قال الفقهاء باتفاق تام علي ان تجب في اخر شهر رمضان  المبارك ،  ولكن اختلفو في تحديد وقتها فقال جانب منهم ان وقتها في غروب الشمس ليله عيد الفطر لان ذلك وقت الفطر من شهر رمضان المبارك وقال جانب اخر ان يجب وقتها في طلوع الفجر من يوم عيد الفطر المبارك .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *