الرئيسية / اخبار مصر / رد فعل السياسيين بعد جكم القضاء الإداري بمصرية تيران وصنافير
رد فعل السياسيين بعد قرار تأكيد مصرية تيران وصنافير
مصرية تيران وصنافير

رد فعل السياسيين بعد جكم القضاء الإداري بمصرية تيران وصنافير

لا زالت مصرية جزيرتي تيران وصنافير يشغلان الر أي العام بعد أن صدر قرار من رئيس الجمهورية بتنازل مصر عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية والذي رفضه المصريين جميعا حيث بدأت البحوث ومحاولة اثبات بكل الطرق أن الجزيرتين تابعتين لمصر والقول بأنهما كانا فقط موضوعين تحت الحماية المصرية ليس حقيقيا بالمرة.

ورغم مطالبة رئيس الجمهورية في خطابه الأخير غلق الحديث عن مصرية جزيرتي تيران وصنافير وتأكيده أن الجزيرتين تابعتين للسعودية بشهادة كل الوثائق ،وأيضا بعد اعلان مجلس الوزراء الذي أكد فيه أن جزيرتي تيران وصنافير ليست مصريتان وأنهما تابعان للمملكة العربية السعودية .

حكم القضاء الإداري ورأي الوسط السياسي والدبلوماسي فيه

جاء القضاء الإداري بعكس ما قاله مجلس الوزراء حيث أصدر حكمه بمصرية جزيرتي تيران وصنافير وذلك أثار جدلا واسعا في الوسط السياسي والدبلوماسي فبعضهم اتفق مع الحكم  الصادر بمصرية تيران وصنافير من القضاء الاداري، وبعضهم جاء رايه برفض الحكم الصادر من القضاء الإداري مؤكدا على عدم اختصاص القضاء الإداري بحكم هذه القضية رغم أن القرار الإداري هو من يحدد اذا كانت هذه القضية تابعة له أم لا ولكن المعارضين للقرار الإداري ينوون الطعن بالقرار الإداري حيث أن بامكانهم الطعن في الحكم خلال 60 يوما .

ولقد جاء حكم القضاء الإداري بمصرية تيران وصنافير بناء على اتفاقية 1906 والتي تقضي ببطلان رسم الحدود بين السعودية ومصر ،وأيضا وضحو أن هاتين الجزيرتين هما المصدر الإساسي لحماية موقع مصر الإستراتيجي وأن عدم ملكية مصر لتلك الجزيرتين سيضعف مكانتها في التحالف العربي .

بينما رأى بعض المعارضون لحكم القضاء الإداري أن قرار القضاء الإداري تجاهل اتفاقية 1990 والخرائط والرسوم المحددة للحدود بين مصر والسعودية وأن القضاء الإداري كان متسرعا في حكمه فلم يتم تسسليم الجزيرتين الى السعودية رسميا .

ولكن من المؤكد أن العلاقات المصرية السعودية المصرية ستظل قوية رغم وجود تلك الخلافات وأن الخلاف لن يفسد للود قضية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *