الرئيسية / منوعات / ملخص الحلقة الخامسة عشر من أيها المريد الجزء الثاني
أيها المريد
الحبيب بن على الجافري

ملخص الحلقة الخامسة عشر من أيها المريد الجزء الثاني

يتحدث الحبيب بن على الجافري في برنامجه “أيها المريد “في الموسم الثاني من برنامجه”أيها المريد ج2″الذي يبث من  مسجد قلب الشيشان تحدث الجافر في الحلقة الخامسة عشر من برنامجه عن  عن العقبات السبع التي تعارض النفس البشرية

العلم – التوبة – العوائق – العوارض – البواعث – القوادح – الشكر، مستكملا حديثه، أنه مازال في العوائق الدنيا و الخلق والشيطان ،ثم تحدث عن ما سبق من حديث في الحلقة السابقة أن الشيطان من أخطر العوائق التي تعيق الشخص عن الوصول الى الله عز وجل وخاصة اذا كان مريدا لله -عز وجل-  والشيطان يعد من أخطر العوائق نظرا لكونه مستمر الى نهاية الخليقة كما أنه مزود  بأسلحة  للإضرار بالبشر ، كما أنه متفرغ  وليس لديه عمل إلا الإضرار بالخلق  لذلك  هو عائق مستمر .

فهو عدو  مبين مستمر ومتفرغ للعداوة ،كما أنه يرانا من حيث لا نراه ،كما انه لديه  معينا من جنسنا ومن داخلنا وهى النفس الأمارة بالسوء.

كما وصف  الحبيب بن على الجفري، العديد من العلاجات للأمراض التي تصيب العبادة نتيجة الى تدخل الشيطان ،فالصرف عن العمل وعلاجها أن الله هو الذي أمرنا بالعلم ،وبالتالي يجب  الطاعة لما أمر الله سبحانه وتعالي، والثاني  التسويف  وعلاجه  التنبه الي أن  العمر غير مضمون، وليس البشر مخلدين فكيف يمكن للبشر أن يتكبروا  وأن يتعالوا على  بعضهم  البعض،فهل العبادة هي الداعي الى التكبر ؟، وهل  السلطة هي التي تجبرنا على التكبر؟. وهل  العلم هو السبب في الكبر؟

فإن كانت العبادة هي التي تجعلنا نتكبر ،فلنعلم أن ابليس كان اعبد البشر وهو الآن هو الأكثر فسادا، والأكثر الحاقا بالمسلمين  السوء مع  خلوده  في الفساد  ،

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *